الرئيسية » , » أسرع 10 طائرات عسكرية في التاريخ !!

أسرع 10 طائرات عسكرية في التاريخ !!

Written By Rana Ali on الأربعاء، 19 فبراير، 2014 | 10:59:00 ص

قطعت صناعة الطائرات شوطاً كبيراً منذ أول محاولة للطيران للأخوين رايت ، ومنذ ذلك الحين ابتكر مهندسو الطائرات كل ما يمكنهم تخيله ، طائرات فاقت سرعتها سرعة الصوت ، وعلى الرغم من النجاح في صناعة تلك الطائرات العسكرية ، إلا أن صناعة الطائرات  لا زالت تجد منافسة قوية بين الدول الكبرى في صناعة تلك الطائرات ، وهنا قائمة بأسرع عشرة طائرات عسكرية حتى اللحظة ، ويتم تمثيل السرعة بالماخ ، وجميع الطائرات في القائمة قادرة على الطيران بسرعة تفوق سرعة الصوت ، لذلك أربطوا أحزمة الأمان وأستعدوا للتحليق معنا ..

10. طائرة Su-27 Flanker :


طائرة مقاتلة ذات محركين بناها الاتحاد السوفياتي السابق، في محاولة للتفوق على الطائرات الأمريكية المتقدمة ، قامت الطائرة بأول رحلة لها في مايو 1977، ودخلت رسميا الخدمة مع القوات الجوية السوفيتية في عام 1985، الطائرة يمكن أن تصل إلى سرعة قصوى تفوق سرعة الصوت وتقدر بـ 2.35 ماخ (1,550 ميلا في الساعة، أو 2,500 كم / ساعة)، والذي هو 2,35 أضعاف سرعة الصوت ، بعضها لا يزال في الخدمة حتى الآن.

9. طائرة F-111 Aardvark :


طائرة F-111  ، طائرة صممت من قبل جنرال ديناميكس في عام 1960 ،دخلت أول خدمة في سلاح الجو الأمريكي في عام 1967، وكانت تستخدم لحملات القصف الاستراتيجي، وللاستطلاع وتنفيذ الحرب الالكترونية، وكانت قادرة على الطيران بسرعة 2,5 ماخ  (1,650 ميلا في الساعة، أو 2,655 كم / ساعة)، أو 2,5 أضعاف سرعة الصوت ، وتم استخدام هذه الطائرة بشكل واسع خلال حرب فيتنام، ولكن تم التخلص التدريجي من استخدام هذه الطائرات من القوات الجوية الأمريكية في عام 1998.

8. طائرة F-15 Eagle :


طائرة تكتيكية ذات محركين صممها ماكدونيل دوغلاس في عام 1967، تم تصميم الطائرة لتتعامل مع جميع الأحوال الجوية للحفاظ على التفوق الجوي على قوات العدو أثناء القتال الجوي، طارت هذه الطائرة أول مرة في يوليو عام 1972، ودخلت رسميا الخدمة في سلاح الجو الأمريكي في عام 1976 ، وهي قادرة على الطيران بسرعة أكبر من 2,5 ماخ (1،650 ميلا في الساعة، أو 2،655 كم / ساعة)، وتعتبر واحدة من الطائرات الأكثر نجاحا على الإطلاق، ومن المتوقع أن تبقى هذه الطائرة في سلاح الجو الأميركي إلى ما بعد عام 2025، وتم بيعها إلى عدد من الدول الأجنبية، بما في ذلك اليابان وإسرائيل والمملكة العربية السعودية.

7. طائرة MiG-31 Foxhound :


ذات المحركين ، وقد صممت لاعتراض الطائرات الأجنبية ذات السرعات العالية، والطائرة تتسع لشخصين ، وكانت أول رحلة لها في سبتمبر عام 1975، وبدأت في الخدمة في قوات الدفاع الجوي السوفيتية في عام 1982.

وصلت سرعة هذه الطائرة 2,83 ماخ (1،860 ميلا في الساعة، أو 3،000 كم/ساعة)، وكانت قادرة على الطيران أسرع من الصوت حتى على علو منخفض ، ولا تزال في الخدمة في سلاح الجو الروسي وسلاح جو كازاخستان .

6. طائرة XB-70 Valkyrie :


تم تصميم محركات الطائرة في الولايات المتحدة الأمريكية أواخر عام 1950 ، وتم بناء الطائرة كنموذج أولي لقاذفة استراتيجية قادرة على حمل أسلحة الدمار الشامل ، وصلت سرعتها إلى 3,02 ماخ (2،000 ميلا في الساعة، أو 3،219 كم/ساعة)، على ارتفاع 70،000 قدم (21،300 م) ، صمم من هذه الطائرة اثنتين واستخدمت في رحلات تجريبية الأسرع من الصوت في بين عام 1964-1969، وقد فقدت واحدة من الطائرتين في عام 1966 ، والآخرى عرضت للجمهور للمشاهدة في المتحف الوطني للقوات الجوية للولايات المتحدة في دايتون بولاية أوهايو.


5. طائرة Bell X-2 "Starbuster :


بنيت الطائرة للتحقيق في قضايا الطيران الأسرع من الصوت ، وأنجزت أول رحلة لها بالطاقة في نوفمبر تشرين الثاني 1955، في العام التالي، في سبتمبر عام 1956،  وصلت سرعتها إلى 3,2 ماخ (2,094 ميلا في الساعة، أو 3,370 كم /ساعة)، على ارتفاع 65،000 قدم (19،800 متر)، بعد ما يقرب من 20 اختبار جوي ، هوت الطائرة وخرجت عن نطاق السيطرة مع هذه السرعة الفائقة وبهذا أنتهى برنامج هذه الطائرة.

4. طائرة MiG-25 Foxbat :


تم تصميم هذه الطائرة لاعتراض طائرات العدو بسرعة تفوق سرعة الصوت، وجمع بيانات الاستطلاع، الطائرة هي واحدة من أسرع الطائرات العسكرية التي دخلت الخدمة التشغيلية، أول رحلة لها كان في عام 1964، واستخدمت لأول مرة من قبل قوات الدفاع الجوي السوفيتية في عام 1970، ووصلت سرعتها إلى 3,2 ماخ (2,190 ميلا في الساعة، أو 3,524 كم /ساعة)، لا تزال في الخدمة المحدودة في القوات الجوية الروسية، ولكنها تستخدم أيضا من قبل العديد من الدول الأخرى، بما في ذلك القوات الجوية الجزائرية والقوات الجوية السورية.

3. طائرة Lockheed YF-12 :


النموذج الأول التي وضعته شركة لوكهيد في أواخر عام 1950 وأوائل عام 1960، تم بناء الطائرة الضخمة لشخصين لاعتراض طائرات العدو في سرعات 3 ماخ ، وتم الانتهاء من اختبار YF-12 بعد أكثر من 51 تجربة في منطقة سرية تقع في منطقة نائية في جنوب ولاية نيفادا، أول رحلة لها في عام 1963، وبلغت سرعتها 3,2 ماخ (2,070 ميلا في الساعة، أو 3,330 كم/ ساعة) على ارتفاع 80,000 قدم (24,400 متر)، تم إلغاء برنامج الطائرة من سلاح الجو الأمريكي في نهاية المطاف إلا أن الطائرة قامت بعدد من رحلات البحوث للقوات الجوية وناسا حتى عام 1978.

2. طائرة SR-71 Blackbird :


الولايات المتحدة الأمريكية ، SR-71 Blackbird طائرة ذات محركين وذات مقعدين قادرة على التهديدات المحتملة خلال مهمات الاستطلاع، بما في ذلك أن قادرة الهرب من صواريخ أرض جو إذا تم اكتشافها ، ووصلت سرعتها إلى 3,3 ماخ (أكثر من 2,200 ميلا في الساعة، أو 3,540 كم/ ساعة) على ارتفاع 80,000 قدم (24,400 متر)، أول رحلة لها كانت في ديسمبر كانون الاول عام 1964، وكان أداء الطائرة وإنجازاتها قد عزز الطائرة باعتبارها واحدة من أعظم الانتصارات في تكنولوجيا الطيران خلال الحرب الباردة.

1. طائرة X-15 :


كانت طائرة X-15 التي تعمل بالطاقة الصاروخية جزء من أسطول من الطائرات التجريبية تعمل بشكل مشترك من قبل وكالة ناسا وسلاح الجو الأميركي، في أوائل 1960، تم تسجيل سرعة وارتفاع بمستوي عالي جدا ومن أعلى الأ{قام التي سجلت ، حيث أنه وصلت لحافة الفضاء (على ارتفاع أكثر من 62 ميلا أو 100 كيلومترا) في مناسبتين منفصلتين في عام 1963، وحاليا طائرة X-15 لا تزال تحمل الرقم القياسي العالمي الرسمي للسرعة ، والتي هي أسرع طائرة مأهولة في العالم ، حيث وصلت سرعتها إلى 6,72 ماخ، وهو 6,72 أضعاف سرعة الصوت، أو 4,520 ميلا في الساعة (7,274 كم / ساعة)، وقد تقاعدت طائرة X-15 في عام 1970، ولكن ظهرت في العديد من برامج ناسا واختبارات طيارين سلاح الجو .

تعليقات
0 تعليقات

0 التعليقات:

إرسال تعليق

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...
Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...